وحدة محو الأمية وتعليم الكبار

دكتورة/ غادة فايد 

مدير وحدة محو الأمية وتعليم الكبار

إن العلم حقٌ للجميع، فالعلم كما قيل كالماء والهواء، والعلم لا يُهدى ولكنه يُطلب ويُسعى إليه، وأولى خطوات طلب العلم هو تعلم القراءة، فالقراءة هي مبدأ العلم ومنتهاه. ومن ثم فقد وجب على الجميع  التعلم، ومن فاته العلم فعليه أن يدرك ما تبقى منه، ومن تعلم فعليه أن يساهم في نشر العلم وتطوير المجتمع، وعليه أن يساهم في محو أمية من لم يوفقه الله بما وُفق هو إليه، أن يأخذ بأيديهم، أن يبدأ حتى ولو بمحو أمية جيرانه، أهليته، مجتمعه، فهو بذلك يدفع زكاة ما علمه الله ويسهم في تقدم المجتمع الذي هو جزء منه، والذي أي تطور يبدأ فيه الآن فسوف يعود على أبنائه في المستقبل.

نتيجة اهتمام قطاع شؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة عين شمس بالقضية القومية الخاصة بمحو الأمية تم إنشاء مركز متخصص لهذا الغرض تحت عنوان مركز تعليم الكبار يهدف إلى محو أمية المواطنين بالأحياء المحيطة بالجامعة، وعقد الاتفاقيات والبروتوكولات مع وزارة التربية والتعليم والهيئة القومية لتعليم الكبار. وقد قامت الجامعة بإنشاء وحدات محو أمية بكل كلية لمتابعة تنفيذ مشروع محو الأمية، مع منح الطلاب شهادات تقدير لكل طالب شارك في نجاح الدارسين لديه.

وتعد وحدة محو الأمية وتعليم ًالكبار بكلية الآثار بجامعة عين شمس، إحدى الوحدات الفرعية التابعة للوحدة الرئيسية بالجامعة، وجاء القرار بإنشائها بناءً على توجيهات الأستاذ الدكتور/ ممدوح الدماطي عميد الكلية، وبإشراف الأستاذ الدكتور/ حسام عويس طنطاوي وكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب، وتهدف الوحدة إلى خدمة المجتمع المصري، وبما يتماشى وأهداف مبادرة الجامعة لدمج طلابها في المشروع القومي لمحو الأمية بتحمل الطلاب مسئولية الحد من ظاهرة الأمية والعمل على محوها، ناشدين من وراء ذلك المساهمة في دفع عجلة التنمية والتمهيد لمستقبل أفضل للبلاد التي لا تنهض إلا بالعلم.

وفي إطار ما تقوم به الجامعة من جهود مجتمعية للمساهمة في القضاء على مشكلة الأمية من خلال دمج طلابها في المشروع القومي لمحو الأمية، وعلى ضوء بروتوكول التعاون مع الهيئة العامة لتعليم الكبار، وتشجيعًا للطلاب المشاركين في المشروع؛ قرر مجلس الجامعة برئاسة أ.د محمود المتيني رئيس الجامعة منح الطلاب الحوافز التالية : “…منح كل طالب يقوم بمحو أمية أربعة أشخاص حافزًا قدره (250) جنيهًا عن كل أمي مقدمة من هيئة تعليم الكبار، فضلًا عن (50) جنيهًا من الجامعة…”، “…قيام الجامعة بتحمل وسداد المصروفات الدراسية نيابة عن الطالب الذي يقوم بمحو أمية أكثر من أربعة أشخاص عن السنة الدراسية اللاحقة على قيامه بمحو الأمية كحافز إضافي له…”.

أن تكون وحدة محو الأمية وتعليم الكبار وحدة متميزة ورائدة تساهم في اعداد مواطن مصري متعلم منتج ومستنير، قادر على المشاركة في التنمية المستدامة.

تسعى وحدة محو الأمية وتعليم الكبار في دمج طلاب الكلية للمشاركة في المشروع القومي للقضاء على الأمية في مصر، ودعم تعليم الكبار لإكمال دراستهم ضمن مبادرة الجامعة بالتعاون مع الهيئة العامة لتعليم الكبار في إطار دورها في خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

  • خدمة المجتمع المصري، بما يتماشى وأهداف مبادرة الجامعة لدمج طلابها في المشروع القومي لمحو الأمية.

  • متابعة تنفيذ طلاب الكلية لقرار مجلس الجامعة رقم 36 لعام 2020م الخاص بإلزام طلاب الكليات النظرية بمحو أمية أربعة أفراد كشرط أساسي للحصول على شهادة التخرج.

  • متابعة الطلاب في أعمال تسجيل التعاقدات مع الهيئة العامة لتعليم الكبار، والتيسير عليهم بنشر عناوين الفروع الخاصة بالادارات لمعرفة الطلاب الفرع الأقرب لسكنهم أو لسكن الأميين الذين سيتولون محو أميتهم.

  • ارشاد الطلاب والرد على تساؤلاتهم فيما يتعلق بمحو الأمية.

  • تذليل الصعاب أمام الطلاب بعمل دليل شامل يضم كل ما يتعلق بالجانب الإداري والتنفيذي لمحو الأمية من قبل الطلاب، وأتاحته لجميع المهتمين على موقع الكلية وكذلك على جروب الكلية ًالرسمي للوحدة على موقع فيسبوك في صيغةpdf .

  • التنسيق المستمر مع أقسام الكلية من خلال تعيين منسق لكل قسم للتنسيق بين طلاب القسم والوحدة وللمساعدة في حل العقبات التي يمكن أن تظهر.

  • اتاحة جميع مصادر المعلومات اللازمة للطلاب في تعليم الأميين وذلك بتوفير الكتب اللازمة لتعليم الأميين الكترونيا بصيغة pdf على جروب الكلية الرسمي للوحدة.، ونشر نماذج لامتحانات الادارات التابعة لمحو الأمية وتعليم الكبار لمعرفة طبيعة الأسئلة وتدريب الأميين عليها.

  • الدعاية التوعوية لأنشطة الوحدة.

  • تعاون الوحدة مع مركز تعليم الكبار بالجامعة لتنظيم دورات مجانية مكثفة للطلاب لإمدادهم بالمهارات اللازمة التي تعينهم على إقناع غير المتعلمين بأهمية محو الأمية سواء على المستوى الشخصي أو الأسري أو الوطني، وسوف تعرّفهم بذلك من خلال ورش عمل نظرية وتطبيقية.

  • تقديم برامج تدريبية لإعداد طلاب الكلية للعمل كمعلمين لمحو الأمية في المجتمعات فضلاً عن تزويدهم بمهارات التعليم عن بعد واستخدام التكنولوجيا في التعليم.

  • تنظيم قوافل تنموية وتوعوية لمحو الأمية بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني والمحليات وتوعية الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم للمشاركة في هذه القوافل. للوصول إلى غير المتعلمين الذين لا يدركون أهمية معرفة القراءة والكتابة، ومن ثم تعرّيفهم بأهمية التعلم لهم، وتشجعهم ومساعدتهم على اجتياز هذه العقبة الكؤود من خلال العمل على محو أميتهم.

  • دعم جهود الطلاب المشاركين في مشروع محو الأمية بالأدوات اللازمة وبعض المساعدات العينية من الجهات المانحة وخاصة بنك الكساء المصري والهيئة العامة لتعليم الكبار. والاستفادة من هذه القوافل في البحث عن الأميين في كافة احياء مصر وضواحيها وتشجيعهم على محو أميتهم وفتح فصول جديدة لتعليمهم لتكون نواة لأستمرار فعاليات القضاء على الأمية ضمن أولويات الخدمات المتميزة المقدمة لخدمة المجتمع وتنمية البيئة بالكلية والجامعة.

  • نشر آخر المستجدات فيما يخص محو الأمية على الجروب الرسمي لوحدة محو الأمية الخاص بالكلية لاطلاع الطلاب بشكل مستمر على كل ما يخص المشروع المكلفين به.